غير مصنف

18 اسماً يمثلون السعودية في قائمة الـ101 الأكثر تأثيراً في السينما العربية

أطلق مركز السينما العربية قائمة الـ101 الأكثر تأثيراً في السينما العربية، ليشكل التمثيل السعودي ضمن القائمة 18 اسماً في فئات مختلفة ضمن صناعة السينما تتنوع بين صناعة الأفلام والمنصات والمهرجانات وغير ذلك.
القائمة ضمت في فئة الإخراج كلاً من هيفاء المنصور وهناء العمير، وفي فئة المنصات السينمائية، ضمت القائمة هديل كامل المدير العام في راديو وتلفزيون العرب (ART)، والأمير الوليد ابن طلال وفريق مجموعة روتانا، بالإضافة إلى وليد الإبراهيم مؤسس ورئيس مجموعة MBC.
ضمت القائمة أيضاً في فئة التوزيع ممدوح سالم، المدير التنفيذي لشركة رواد ميديا وسينما 70، وآدم آرون المدير التنفيذي في AMC وساري خميس مدير الترويج في AMC، بالإضافة إلى محمد ناقرو رئيس مجلس إدارة شركة التوزيع إن ستارز.

وضمن فئة الممكنين والمؤثرين في الهيئات الحكومية العربية، ضمت القائمة فريق عمل مهرجان البحر الأحمر السينمائي ممثلاً في إدوارد وينتروب المدير الفني وأنطوان خليفة مدير برنامج السينما العربية وكليم أفتاب مدير البرنامج الدولي، كذلك حمود الرميان المدير التنفيذي في INTIGRAL وماركوس غولدر المدير التنفيذي في جوَّي TV، بالإضافة إلى تركي آل الشيخ رئيس هيئة الترفيه في المملكة السعودية.
قائمة الـ101 الأكثر تأثيراً في صناعة السينما العربية، يطلقها سنوياً مركز السينما العربية في مهرجان كان السينمائي، وتضم أسماءً يمثلون أنفسهم أو جهات ينتمون إليها، وقد وقع الاختيار عليهم وفقاً للأكثر تأثيراً في صناعة السينما العربية خلال الـ12 شهراً الأخيرة.
للاطلاع على قائمة الـ101 الأكثر تأثيراً في صناعة السينما العربية: http://acc.film/cannes-100.php
وقد جاءت القائمة كالتالي: 25 مخرجاً ومؤلفاً، 18 ممثلاً (15 جهة)، 11 منتجاً (10 جهات)، 11 رئيساً ومديراً للمهرجانات (9 جهات)، 22 شخصاً مؤثراً في الهيئات الحكومية العربية (15 جهة)، 5 ممولين (4 جهات)، 8 من مديري المنصات (4 جهات)، 26 موزعاً في دور العرض (17 جهة).
قائمة الـ101 الأكثر تأثيراً في السينما العربية مثلت 22 دولة، 13 عربية و9 دول غير عربية، وكانت الدولة صاحبة التمثيل الأكبر هي مصر برصيد 32 اسماً، ثم الإمارات (24) والسعودية (18) وفلسطين (16)، ولبنان (11)، والأردن وتونس (7 أسماء لكل منهما)، وسوريا (4)، واسمين من كل من السودان والعراق والكويت والمغرب وقطر.
الدول غير العربية الموجودة في القائمة، تتصدرها الولايات المتحدة الأميركية برصيد 3 أسماء، ثم فرنسا والأرجنتين برصيد اسمين لكل منهما، واسم واحد لكل من المملكة المتحدة والسويد وإسبانيا وألمانيا وإيطاليا وسنغافورة.
مركز السينما العربية مؤسسة غير ربحية مسجلة في أمستردام تأسست في 2015 على يد MAD Solutions بهدف الترويج للسينما العربية، ويوفر مركز السينما العربية لصناع السينما العربية، نافذة احترافية للتواصل مع صناعة السينما في أنحاء العالم، عبر عدد من الفاعليات التي يقيمها وتتيح تكوين شبكات الأعمال مع ممثلي الشركات والمؤسسات في مجالات الإنتاج المشترك، التوزيع الخارجي وغيرها، وتتنوع أنشطة مركز السينما العربية ما بين أجنحة في الأسواق الرئيسية، جلسات تعارف بين السينمائيين العرب والأجانب، حفلات استقبال، اجتماعات مع مؤسسات ومهرجانات وشركات دولية، وإصدار مجلة السينما العربية ليتم توزيعها على رواد أسواق المهرجانات، كما أتاح مركز السينما العربية التسجيل عبر موقعه في خدمة الرسائل البريدية، وعبر هذه الخدمة يتاح للمستخدمين الحصول على نسخ رقمية من مجلة السينما العربية، أخبار عن أنشطة مركز السينما العربية، إشعارات بمواعيد التقدم لبرامج المنح والمهرجانات وعروض مؤسسات التعليم والتدريب، تحديثات عن الأفلام العربية المشاركة بالمهرجانات، وإلقاء الضوء على تحديثات أنشطة شركاء مركز السينما العربية ومشاريعهم السينمائية.
وقد أطلق مركز السينما العربية، دليل السينما العربية عبر موقعه على الإنترنت باللغة الإنكليزية، وهو دليل سينمائي شامل وخدمي يعتمد على مجموعة أدوات يتم تقديمها مجتمعة لأول مرة، بهدف توفير المعلومات المرتبطة بالسينما العربية لصُنَّاع الأفلام داخل وخارج العالم العربي، وتيسر لصناع الأفلام والسينمائيين العرب الوصول للأسواق العالمية، كما تساعد ممثلي صناعة السينما العالمية في التعرّف بسهولة على إنتاجات السينما العربية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى