فرص تجارية

شركتا سابك وباسف يلقيان الضوء على جهودهما للتحول نحو اقتصاد دائري للبلاستيك

عقدت شركتا (سابك) و (باسف) – الرائدتان عالمياً في مجال الكيماويات – “منتدى الاقتصاد الدائري” الأول بينهما، الذي ناقش سبل تعزيز جهود المملكة للتحول نحو اقتصاد دائري للبلاستيك.
واقتصرت المشاركة في هذا الحدث -الذي نُظم اليوم- على كبار الخبراء في (سابك) و(باسف) وعدد محدد من شركاء سلسلة القيمة، وعُقد المنتدى افتراضيًا من مقر “موطن الابتكار” التابع لشركة (سابك) في الرياض، الذي انضمت إليه (باسف) حديثًا كشريك.
وتعمل الشركتان على إيجاد حلول متكاملة للمساعدة في مواجهة التحديات المتعلقة بالمواد البلاستيكية التي انتهى عمرها الافتراضي، بما في ذلك عملية إعادة التدوير المتقدمة التي تحول النفايات البلاستيكية المختلطة إلى بوليمرات في صورتها الأصلية.
وشكل المنتدى فرصة للأطراف لتبادل المعارف والاتفاق بشكل مشترك حول زيادة حلول الاقتصاد الدائري التي تسهم في إتمام دورة التعامل مع النفايات البلاستيكية، بدءاً من جمع النفايات البلاستيكية بعد الاستهلاك وحتى إعادة تدويرها واستخدامها لصنع منتجات جديدة.
وتضمنت الموضوعات الرئيسة للمنتدى مناقشة الطرق الممكنة لرفع معدلات إعادة التدوير لهدف زيادة المعروض من البلاستيك المعاد تدويره وزيادة الطلب على مرافق إعادة التدوير.
وسلط خبراء (سابك) أثناء المنتدى الضوء على الحلول المبتكرة التي تقدمها (سابك) من خلال باقتها (تروسيركل™) ، التي تشمل المنتجات والخدمات الدائرية، بما في ذلك البوليمرات الدائرية المعتمدة التي تقوم على إعادة التدوير المتقدم للبلاستيك المستعمل والمختلط، والبوليمرات الحيوية المتجددة المعتمدة، والبولي كربونيت المتجدد المعتمد، والبوليمرات المعاد تدويرها ميكانيكيًا.
وهناك تعاون قائم بين (سابك) وشركة (بلاستيك إنيرجي) لبناء أول وحدة للإنتاج التجاري في خيلين بهولندا لإنتاج البوليمرات الدائرية المعتمدة من (سابك)، وهي من منتجات باقة (تروسيركل™)، التي يتم تصنيعها من خلال إعادة تدوير البلاستيك المختلط والمستعمل.
من جانبه أوضح المدير العالمي للاقتصاد الدائري في (سابك) مارك فيستر أن الشركة ارتأت تقديم جميع ابتكاراتها الدائرية من خلال مبادرة (تروسيركل™) ، لمساعدة الشركات المصنعة على الحد من النفايات البلاستيكية من خلال اعتماد مجموعة من حلول المواد المستدامة، وتشكل المبادرة جزءًا من أعمال الاقتصاد الدائري في (سابك)، وتتماشى مع هدف التنمية المستدامة للأمم المتحدة الخاص بـ(الاستهلاك والإنتاج المسؤولين).
من جهة أخرى تحدث الأمين العام للاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات (جيبكا) الدكتور عبد الوهاب السعدون عن سد الفجوات في مجال الاقتصاد الدائري وتقليل التلوث الناتج عن استخدام البوليمرات.
وناقش الرئيس التنفيذي للمركز الوطني لإدارة النفايات الدكتور عبد الله السبيعي أهداف المملكة فيما يتعلق بإدارة النفايات وتوافق هذه الأهداف مع رؤية المملكة 2030.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى