محليات

إنقاذ “عضو” مريضة من التلف بعد الإصابة بكوفيد ١٩ بمستشفى الملك فهد بجازان

قالت الصحة في جازان أن فريق جراحة الأوعية الدموية والتداخلية بمستشفى الملك فهد المركزي تمكن من إنقاذ عضو مريضة في العقد الخامس من العمر تعاني من أعراض نقص تروية دموي حاد بالطرف العلوي دون حدوث أي مضاعفات بفضل الله.

وذكرت صحة جازان أن المريضة حضرت إلى قسم الطوارئ عن طريق التحويل من إحدى المستشفيات الطرفية بعد التعافي من فيروس كورونا كوفيد 19 بعشرة أيام، وبعد إجراء الفحوصات الإكلينيكية والتصوير الطبي تبين أن المريضة تعاني وجود نقص تروية دموي حاد بالطرف العلوي الأيسر نتيجة توقف تدفق الدم بالشريان الرئيسي المغذي للطرف العلوي الأيسر وأجزاء من الدماغ بعد تكوين تخثرات شريانية مركزية وطرفية.

وبينت بأن الفريق الطبي حدد الخطة العلاجية للمريضة ( علاج مزدوج )على مرحلتين، حيث كانت المرحلة الأولى بالتدخل الجراحي لإزالة التخثرات الطرفية لإعادة التروية الدموية بالطرف العلوي، والمرحلة الثانية كانت بإذابة الخثرات المركزية عبر تقنية الحقن الوريدي المستمر ، والتي تكللت بالنجاح وتماثلت المريضة للشفاء، وغادرت المستشفى بعد 5 أيام من تلقيها العلاج وهي بحالة صحية وعافية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى