محليات

ولادة مكة تنظم فعاليات الحملة التوعوية الخاصة بالبرنامج الوطني لفحص الأمراض الوراثية عند المواليد 

واكب – عبدالوهاب شلبي

برعاية المدير التنفيذي بمستشفى الولادة والأطفال عضو تجمع مكة المكرمة الصحي الدكتور/ هلال بن هلال المالكي نظم المستشفى فعاليات “الحملة التوعوية الخاصة بالبرنامج الوطني لفحص الأمراض الوراثية عند المواليد تحت شعار”فحصي وقايتي”اليوم السبت الموافق٠ ٣-٥-١٤٤٤هـ وذلك في مركز سوق الحجاز التجاري بمكة.

من جهته أشار المشرف على البرنامج الوطني لفحص الأمراض الوراثية عند المواليد الدكتور/ ضياء عرفة إلى أن برنامج الفحص المبكر للأطفال يعتبر من البرامج الرائدة عالميًا ولقد أصبح جزء روتيني وأساسي يعمل للأطفال حديثي الولادة في جميع الدول المتقدمة ويهدف إلى حماية الطفل الذي يعتبر مستقبل هذه الأمة.

حيث أنه يوفر مبالغ طائلة تنفق في معالجة الحالات التي تكتشف في وقتٍ متأخر وبعضها لا يمكن شفاؤه إضافة إلى تأهيل الأطفال ذوي الإحتياجات الخاصة نتيجة الأمراض الإستقلابية والهورمونية.

موضحاً أن الوقت المثالي لسحب العينة هو ما بين ٢٤ ساعة إلى ٧٢ ساعة من الولادة.

كما يبلغ عدد الأمراض التي يتم فحصها في هذا البرنامج ٢٠ مرض ١٨ منها إستقلابي و وراثي و ٢ أمراض خاصة بالغدد الصماء.

مبيناً أن معدل حدوث الحالات الإيجابية أو نسبة الإصابة في المملكة ١ لكل ١٠٠٠ ولادة بينما تبلغ في منطقة مكة المكرمة ١،٩ لكل ألف ولادة ،

‎ وتعتبر نسبة الأمراض الوراثية في منطقتنا ٤ إلى ٥ أضعاف ما هي عليه في بقية دول العالم وذلك لكثرة زواج الأقارب

كما ذكر د”عرفة”أن من طرق الوقاية وعلاج هذه الأمراض هو إستخدام الحمية الخاصة وهي حمية قليلة البروتين أو قليلة السكاكر والدهون و الطريقة الثانية هي إستخدام الفيتامينات بجرعات كبيرة وإستخدام أدوية تساعد على التخفيف من تركيز السموم في الدم .

‎مضيفاً أن الوقاية هي الحل الأمثل والأفضل من العلاج  وتتمثل سبل الوقاية بتجنب زواج الأقارب قدر ما أمكن وعمل الفحص المبكر للمواليد بعد الولادة.

من جهة أخرى أكد المدير التنفيذي بمستشفى الولادة والأطفال الدكتور/ هلال المالكي أن المستشفى سباقة في إقامة مثل هذه البرامج التي تساهم في رفع الوعي والثقافة لدى أفراد المجتمع،مشيراً إلى أهمية برنامج فحص جميع المواليد وذلك لما له دور كبير في معرفة مدى إمكانية وجود أمراض وراثية تسبب الإعاقة الحسية والعقلية والحركية.كما قدم جزيل شكره لجميع المشاركين في تنظيم هذه الفعالية.

يذكر أن الفعالية تضمنت معرضاً توعوياً محكماً من قبل نخبة متميزة من المتخصصين والذين عملو على توعية وتثقيف الزوار على أهمية الفحص المبكر لحديثي الولادة للحد من الإعاقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى