فعاليات

معرض الزمن الطبيعة الحب لدار فان كليف أند آربلز

واكب – الرياض – نوف بنت نايف

رعى صاحب السمو الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان وزير الثقافة رئيس مجلس أمناء المتحف الوطني، الحفل في المتحف الوطني وذلك بمناسبة افتتاح معرض “الزمن، الطبيعة، لدار فان كليف أند آربلز”، وبحضور معالي نائب وزير الثقافة الأستاذ حامد بن محمد بن فايز، ورئيس فان كليف أند آربلز ومديرها التنفيذي نيكولا بوس، وجمع من المثقفين والمهتمين.

ويخصّص المعرض قسمه الأول للزمن ويأتي في عشر غُرف تركّز جميعها على الجوانب الرمزية لهذه الفترة، إحداها مخصّصة لباريس، تليها غرفة خاصة بالمكان الآخر، ثم غرفة تُحاكي القيم الخمس التي يذكرها إيتالو كالفينو في كتابه (ست مذكرات للألفية القادمة) وهي: الخفة، السرعة، الرؤية، الدقة، التعددية، والتناسق؛ أما الغرف التالية فتسلّط الضوء على التقاطع مع عوالم فنية أخرى وهي: الرقص، الهندسة المعمارية، والأزياء الراقية.

ويفتح المتحف أبوابه للزوار بدءاً من يوم الخميس الماضي 19 يناير في المتحف الوطني، والذي سيستمر حتى يوم السبت 15 أبريل المقبل .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى