العالمية

مصممة الأزياء فريحة الكراتى “لأبد من توازن الذى ينبع من قيم التصميم”

واكب :- ريم العبدلي-ليبيا

تصاميم مبدعة وإطلالات ملوّنة بتدرجات لافتة تجسد الذوق المحتشم الرفيع بأسلوب لايخلو من اللمسات العصرية، هذا ماتقدمه مصممة الازياء فريحة .
الكراتى لنتعرّفي أكثر على علاماتها وأحدث مجموعاتها وكيف تبنّت التصاميم لتخرج إبداعاتها ببساطة لاتقاوم التقينا

* فريحة هل يمكنك إخبارنا باختصار عن رحلتك في عالم الموضة، منذ أن بدأت حتى الأن؟

– التصميم هوايه منذ الصغر. كنت ارسم موديلاتي للعائله في المناسبات، وكانت تلك الموديلات تعجب الجميع ، ومن تم تطورت عملية من حدود العائلة الى المشاركة فى معارض المدرسه ، والاعجاب والتشجيع زاد من حبى للتصميم برغم من دراستي بمعهد المعلمات. مع هذا استمريت في التصميم وفتحت مشروعي منذ اكثر من 28 عام والحمد لله ربي وفقني في عملي. وتصاميمى تعجب الجميع ،ومستمره بتوفيق من عند الله

* الراحة هي المفتاح لتشعر المرأة بالقوة والتمكين كيف تترجمين ذلك من خلال التصاميم الخاصة بك؟

– طبعا أشعر براحه في مديل صمتته ونال اعجاب الجميع كما أشعر بفخر و الاعتزاز. ويمدني التشجبع والأعجاب بلقوه والسعي الي التقدم اكثر.

*ما هو القماش المفضل لديك للعمل به؟

-تصميمي الاغلب فساتين السهره واعتمد علي اقمشة السهره التى تكون متماشية مع الموضي وحسب موديل طبعا المهم تكون حاجه راقيه.

*كيف تستلهمين من أسلوب الموضة؟

– لابد من توازن الذى ينبع من قيم التصميم تكون فى القمة و مريحة

*هل أثرت الظروف الاستثنائية التي شهدها العالم الاعوام الماضي على طبيعة تصاميمك؟

– طبعا تأثرت جدا جدا وبصبر والعزيمه والتوفيق من عند الله استمريت ووفقت

* ماهي الرسالة التي تودين إيصالها للسيدات والعالم من خلال تصاميمك ؟

-الرساله للسيدات الثقه والاهتمام بالشغل والمواظبة عليه والتطوير وحب مهنة. يعطي القوه والأعتماد علي النفس والعطاء اكثر

* كلمة نختم بها الحوار ؟

أولا اشكركم على هذا الحوار الذى من خلاله اعرض عليكم بعض من تصميماتى ، امله ان تنال اعجاب الجميع ، ونحن لازالنا نتعامل ونغوص فى عالم الموضة لنزيد فى رصيدنا الخبرة ورضاء الجميع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى