المقالات

كود البناء الضربة القاضية

ربما الذي أعد نظام كود البناء لا يعلم بحالة أغلب أبناء الوطن من العاطلين أو أصحاب الدخل الميت الذي لا يتجاوز خمسة آلاف ريال ، أو حتى أقل من عشره آلاف ريال ، لا يعلم بغلاء الأسعار في جميع السلع وخاصة مواد البناء ،ناهيك أن أغلب الذين يقومون بالبناء في القرى من أصحاب الدخل الضعيف ليتخلصوا  من غلاء أسعار الإيجار ، يبنون بيوتا من بُلك وهنقر بأقل تكلفة من أجل إيجاد مسكن يأويه هو وأسرته ، وإن جاد بسقف مسلح حين تتوفر المادة لديه يستمر بناء بيت بسيط بعد أن يربط على بطنه ليخفف من مصاريفه أو يدخل في دين يستمر لسنوات عدة .

اشتراطات كود البناء كبيرة برسومها التي تجاوزت الثلاثين ألف ، وهذا المبلغ هم بأمس الحاجة له في إتمام البناء فهم أولى به حتى يؤمنوا احتياجاتهم من بلك واسمنت وأجرة عماله.. أتمنى من ولاة الأمر إعفاء  أصحاب الدخل المحدود من رخص الكود ،وأن تكون ملزمة لأصحاب المشاريع التجارية والسكينة الكبيرة والمجمعات والشركات التي تعمل في بيع وتأجير المنازل .

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى