مقالات

خليجي 12.. نجوم الأخضر الموندياليون يحققون اللقب الأول

واكب -هاله النعمي

عادت شمس البطولة الخليجية للإمارات مرة ثانية في خليجي 12، بعد تنظيمها للدورة السادسة 1982، وأقيمت منافساتها في الفترة من 3 إلى 16 نوفمبر 1994، واحتضن استاد مدينة زايد الدولي جميع المباريات.

شارك بتلك النسخة منتخبات: الإمارات بقيادة البولندي بيتشك، عمان بقيادة الإيراني مهاجراني، السعودية بقيادة المدرب الوطني محمد الخراشي، الكويت بقيادة البولندي لوباتو فيسكي، قطر بقيادة البرازيلي ايفرستو، والبحرين بقيادة التشيكي إيفان.

حقق الأخضر السعودي للمرة الأولى في تاريخه لقب بطولة كأس الخليج، محققا حلما طال انتظاره 24 عاما، وجاء التتويج بعد المشاركة الأفضل والأبرز للصقور الخضر في مونديال كأس العالم بأمريكا، والتي حققها سعيد العويران صاحب الهدف العالمي والتاربخي أمام بلجيكا، ورفاقه، وجاء الأبيض الإماراتي وصيفا مع كأس الفريق المثالي، ثم البحرين ثالثا، وقطر رابعا.

بلغت قيمة الجائزة المالية لأفضل لاعب في المباراة 3 آلاف دولار، ونال اللاعب الإماراتي محمد علي كسلا جائزة أحسن لاعب في البطولة، وحقق زميله محسن مصبح جائزة أفضل حارس.

بلغ مجموع البطاقات الصفراء في الدورة 27، وحالة طرد لكل من يوسف الدوخي لاعب الكويت وحمزة صالح لاعب السعودية.

تم احتساب ضربتي جزاء، أحرز منهما هدف واحد في مرمى قطر سجله محمد علي كسلا لاعب الإمارات وأهدر عبيد الشمري ضربة الجزاء للكويت في الدقيقة 43 من الشوط الأول أمام قطر.

محمود صوفي لاعب قطر هو صاحب أسرع هدف في الدورة وسجله في مرمى محمد الدعيع حارس السعودية بعد دقيقتين فقط، وفاز بلقب الهداف برصيد أربعة أهداف متساوياً مع لاعب السعودية فؤاد أنور.

أعلن حمود سلطان حارس مرمى البحرين اعتزاله اللعب رسمياً مع منتخب بلاده ولكنه لم يعتزل.

رغم تطور المستوى الواضح والنقلة النوعية الكبيرة التي ظهر بها منتخب عُمان إلا أنه لم يذق طعم الفوز واكتفى بتعادلين فقط.

استعانت اللجنة المنظمة لدورة كأس الخليج العربي الثانية عشرة بخبراء ومستشارين من فرنسا وأستراليا في حفل الافتتاح لتنفيذ فقرات العروض المبتكرة في الحفل، حيث تمت الاستعانة بالليزر لتصوير الرمال والماء الذي يسري في عروقها والأمواج والأنوار، خلال حفل استمر لمدة 36 دقيقة بحضور رئيس الاتحاد الدولي وبلاتيني، رئيس الاتحاد الآسيوي، رئيس الاتحاد الأفريقي، واختتم كما بدأ بإطلاق الأسهم النارية لكن بشكل مكثف قبل أن يتم إخلاء الملعب تمهيداً لمباراة الافتتاح بين الإمارات وقطر حامل اللقب، والتي انتهت بفوز الأبيض بهدف عدنان الطلياني.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى