أخبار التعليم

تعليم الشرقية يطلق مبادرة تمكين الطلبة من أداء البحث العلمي بالأدوات المنهجية وفقاً لمعايير ” آيسف”

واكب – مرعي قاسم – الدمام –

عقدت إدارة تنمية القدرات متمثلة بقسم الموهوبين بالإدارة العامة للتعليم في المنطقة الشرقية اجتماعاً لإطلاق مبادرة (تمكين الطلبة الموهوبين من منهجية البحث العلمي وفق معايير مسابقة آيسف) تحت رعاية مدير عام التعليم بالمنطقة الشرقية د. سامي بن غازي العتيبي، الأسبوع الماضي .

وأكد المتحدث الرسمي بتعليم الشرقية د .محمد الغامدي أن المبادرة تستهدف 16 مدرسة من المرحلتين المتوسطة والثانوية (بنين / بنات) على مستوى المنطقة الشرقية تم اختيارها وفق معايير محددة تناسب متطلبات المبادرة .

وأضاف، أن المبادرة صَممت لتمكين الطلبة في المدارس الحكومية من المشاركة في المسابقات المحلية والإقليمية والعالمية التي تعتمد البحث العلمي كمنهجية، بحيث تزيد من فرص التعليم والتعلم إلى جانب رفع مستوى الإنتاج الفكري التنافسي. مشيراً إلى أن المبادرة تتضمن توفير فرص نوعية للطلبة الباحثين من خلال استثمار الشراكات في إدارة التعليم،

وأشار إلى تصميم المواد المعززة لمهارات البحث العلمي كإطار منهجي وتقديم خدمات الرعاية النوعية لتكوين مجتمع بحثي على مستوى المدارس مقسمة بثلاث مراحل تتضمن التأسيس، التنفيذ والتطوير.

وأفاد الغامدي ، أن المبادرة ترتكز على ثلاث أهداف رئيسية هي تطوير مهارات البحث العلمي الداعمة لمواهبهم العلمية الخاصة وتقديم الخدمات الأكاديمية التربوية للطلبة بالإضافة إلى تعزيز مشاركة الطلبة بمشاريع علمية متميزة في المنافسات المحلية والإقليمية والعالمية.

وأختتم الغامدي أن تعليم الشرقية يتطلع إلى بناء بيوت خبرة لرعاية الموهوبين لتصبح نواة لمدرسة للموهوبين تتمتع بالخبرات والطاقات البشرية المعززة للموهبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى