محليات

تجربة فرضية لقياس جاهزية طوارئ مستشفى منى الوادي لاستقبال الحالات

20 إصابة في حادث سير

أجرت الشؤون الصحية بمنطقة مكة المكرمة صباح الخميس؛ تجربة فرضية بمستشفى منى الوادي بمشعر منى، لقياس جاهزية قسم الطوارئ لاستقبال الحالات الطارئة خلال موسم الحج للعام 1442هـ، بإشراف من مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة مكة المكرمة ورئيس لجنة الحج التنفيذية الدكتور وائل بن حمزه مطير، وبحضور المشرف العام للإدارة العامة الطوارئ والكوارث والنقل الإسعافي بوزارة الصحة وعدد من قيادات صحة مكة المكرمة.

وأوضح مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة مكة المكرمة الدكتور وائل بن حمزه مطير بأن هذه الفرضية التي نفذت بمستشفى منى الوادي جاءت بالتعاون مع التجمع الصحي الأول بالمنطقة بمكة المكرمة ولجنة الطوارئ والطب الميداني؛ لقياس مدى جاهزية قسم الطوارئ بالمستشفى لاستقبال والتعامل مع الحالات الطارئة والحرجة خلال موسم الحج؛ موضحاً خضوع منسوبي الطوارئ بمستشفيات المشاعر لدورات تدريبية مكثفة لتجويد خدماتهم، وللتعامل مع الطوارئ والأزمات خاصة في هذه الظروف الاستثنائية للحج في ظل استمرار جائحة كورونا للعام التالي.
مبيناً الاستعداد الكامل بطوارئ المستشفى باستقبال الحالات والتعامل معها من خلال نجاح التجربة الفرضية التي تأكد جاهزية الصحة لموسم حج هذا العام.

وذكر المتحدث الرسمي بصحة منطقة مكة المكرمة حمد بن فيحان العتيبي بأن سيناريو التجربة الفرضية يدور حول تلقي طوارئ مستشفى منى الوادي بلاغ عبر العمليات المشتركة 911 عن وقوع حادث انقلاب مركبة نتج عنه 20 إصابة، حيث يتم توجيه عدد من المناوبين لموقع الحادث بالتنسيق مع الجهات والأقسام المختصة بالتعامل مع الحالات، ورفع درجة التأهب والاستعداد بالمستشفى لاستقبال الحالات المنتقلة له وتقديم الرعاية الطبية لهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى